«الإصلاح التشريعى» تنتهى من 11 مشروع قانون للنقابات المهنية

متابعة : خالد متولــى

انتهت لجنة التشريعات الاجتماعية المنبثقة من اللجنة العليا للإصلاح التشريعى خلال الفترة الماضية من 11 مشروع قانون وتعديلات على قوانين تتعلق بالنقابات المهنية، ورفعتها للأمانة الفنية بالإصلاح التشريعى لإدراجها على جدول أعمال الاجتماع المقبل للجنة العليا.

وقال سامح عاشور رئيس اللجنة، فى تصريحات للمحررين البرلمانيين، اليوم الأحد، إن لجنة التشريعات الاجتماعية انتهت من تعديلات قانون المحاماة رقم 17لسنة 1983، وتعديل بعض مواد قانون نقابة المهندسين رقم 66 لسنة 1974لزيادة موارد النقابة للوفاء بالتزاماتهم، ومقترح تقديم القانون رقم 79لسنة 1969 فى شأن نقابة المهن التعليمية وقانون رقم 13 لسنة 1992 المعدل بقانون 79.

وتابع عاشور اللجنة انتهت كذلك من قانون النقابة العامة للعلاج الطبيعى رقم 209 لسنة 1994، والتعديل المقترح لقانون رقم 47 لسنة 1973بشأن الإدارات القانونية بالمؤسسات العامة والهيئات العامة والوحدات التابعة لها والمعدل بقانون رقم 1 لسنة 1986، ومقترح تعديل بعض مواد القانون 45 لسنة 1973 وتعديلاته (قانون نقابة المهن الاجتماعية).

وأشار عاشور إلى أنه تم الانتهاء أيضا من مشروع القانون الخاص بنقابة التطبيقيين، والتعديلات المقترحة للقانون رقم 121 لسنة 1972 بشأن المرشدين السياحيين ونقابتهم، ومشروع نقابة التجاريين بشأن تعديل بعض مواد القانون رقم 40 لسنة 1972 الخاص بنقابة التجاريين والقانون رقم 11 لسنة 1992، وقانون رقم 7 لسنة 2005 بتعديل بعض أحكام القانون رقم 13 لسنة 1983 بشأن اتحاد نقابات المهن الطبية، والتعديل المقترح للمادة 15 من القانون رقم 133 لسنة 1951 بمزاولة مهنة المحاسبة والمراجعة.

ولفت عاشور إلى أن لجنة التشريعات الاجتماعية لا زالت تدرس تعديلات قانون النقابات الفنية، ونقابة الفلاحين، مؤكدا أن اللجنة تواصل عملها فيما يتعلق بإصدار التعديلات الضرورية خاصة وأن التعديلات الشاملة لن تكون إلا من خلال البرلمان.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة الان