حزب الحرية : قرار ’’ترمب’’ مستفذ و يتنافى مع كافه قرارات المجتمع الدولي

حزب الحرية : قرار ’’ترمب’’ مستفذ و يتنافى مع كافه قرارات المجتمع الدولي

كتب –  جمال ابو غابة

 

أستنكر ورفض حزب الحرية قرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بالإعتراف بالقدس عاصمه إسرائيل ونقل السفاره الأمريكيه من تل ابيب إلي القدس, جاء ذلك خلال البيان الصحفي الذى اصدره اليوم .

 من جانبه أكد المحاسب أحمد مهني’’ الأمين العام لحزب الحرية ’’ , على أن الحزب يدين ويستنكر هذا القرار الذي يعد ضربه قويه لعملية السلام في الشرق الأوسط , وإجهاض لجهود السلام المبذوله من مصر والمجتمع الدولي وكافه القوي التي تسعي للسلام من أجل إسترداد الشعب الفلسطيني لأرضه وحقوقه المغتصبه .

وأشار ’’ مهنى ’’ , بأن القرار يفتقر للحكمه وعدم فهم لطبيعه المنطقه ومدي التوتر الذي ستشهده المنطقه بعد إنهاء دور الولايات المتحده الأمريكيه كوسيط عادل وشريك في عمليه السلام في الشرق الأوسط , موضحا بان  الحزب أكد  إن هذا القرار يتنافي مع كافه قرارات المجتمع الدولي والقرارات التي أقرت بحق الشعب الفلسطيني في قيام دولته وعاصمتها القدس ويعد إنتهاك لوثيقه إعلان الإستقلال الفلسطينيه الصادر في نوفمبر ١٩٨٨ وكافه المواثيق التي اكدت عروبة القدس, كما يتنافي مع موقف الأمم المتحده والمجتمع الدولي والدول التي رفضت الإعتراف من قبل بالقدس كعاصمه لإسرائيل.

ووصف مهني’’ الأمين العام لحزب الحرية ’’ , القرار بالمستفذ , الذى يسعى إلى إستفزاز مشاعر الشعوب العربيه والاستهانه بالمكانه المقدسه للقدس في وجدان الشعوب العربيه ومشاعر المسلمين والأقباط , قائلا:’’ نؤكد علي ان مصر التي طالما ظلت مدافعه عن حقوق الشعب الفلسطيني من اجل استرداده لحقوقه وإنهاء الإحتلال وقيام دوله فلسطين وعاصمتها القدس لن تتخلي عن مسئوليتها ودورها التاريخي الداعم لحق الشعب الفلسطيني في السياده علي اراضيه واسترداد كافه حقوقه’’.

 

مقالات ذات صله