خطة الداخلية لتأمين “محاكمة القرن” بعد أحداث 28 نوفمبر

اللواء الاخبارية

قال مصدر أمني في وزارة الداخلية، إن الوزارة انتهت من وضع خطة تأمين محاكمة الرئيس الأسبق محمد حسني مبارك والمعروفة إعلاميًا بـ”محاكمة القرن”، والتي ستعقد غدًا بمقر أكاديمية الشرطة.

وأضاف المصدر في تصريحات خاصة  أن ما حدث اليوم من تظاهرات عناصر تنظيم الإخوان لن يؤثر في خطة تأمين المحاكمة، مشيرًا إلى أن الخطة سوف تشمل ثلاثة محاور رئيسية، المحور الأول خاص بتأمين قاعة المحاكمة وأكاديمية الشرطة من الخارج حيث بدأ خبراء المفرقعات في تمشيط الأكاديمية وقاعة المحاكمة مستخدمين الكلاب البوليسية، وأجهزة الكشف عن المفرقعات.

وتابع: “المحور الثاني، هو تأمين الأكاديمية من الخارج بواسطة تشكيلات من الأمن المركزي والقوات الخاصة، حيث سيتم نشر القوات في ساعة مبكرة من صباح الغد.

وألمح إلى أن المحور الثالث يعتمد على وضع الخطة المرورية التي سيتم العمل بها من بداية تحرك المتهمين من محبسهم، وحتي دخولهم إلى أكاديمية الشرطة، وذلك عن طريق إغلاق بعض الشوارع المؤدية إلي مقر المحاكمة، بالإضافة إلى عمل تحويلات مرورية، سيتم الإعلان عنها قبل بدء عملية نقل المتهمين، وذلك لدواعي أمنية.

وأكد المصدر، أن عملية نقل المتهمين، سوف تشهد إجراءات أمنية مشددة بالتنسيق مع قوات الجيش، كما سيتم نشر دوريات أمنية ثابتة ومتحركة على الطرق الرئيسية والفرعية مدعومة بقوات قتالية خفيفة الحركة وسريعة الانتشار.

وأشار إلى أن الخدمات الأمنية، سيتم نشرها من السادسة صباحًا، وستتولى قوات الأمن المركزي عمليات التأمين داخل وخارج مبنى الأكاديمية، مشيرًا إلى أن هناك خطة لتأمين هيئة المحكمة منذ دخولهم الأكاديمية وحتى مغادرتهم وصولاً إلى مقر إقامتهم.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة الان