مغتصبو بطلة الأولمبياد المعاقة أمام الجنايات

اللواء الأخبارية : خالد متولـى

قرر المستشار فيصل الطحاوى، المحامى العام لنيابات بورسعيد، اليوم، إحالة المتهمين باغتصاب بطلة الأولمبياد للمعاقين، إلى محكمة جنايات بورسعيد.

وقال أشرف العزبى، ناشط حقوقى، إن أمر الإحالة صدر اليوم بعد أن أرسل المحامى العام لنيابات بورسعيد أوراق القضية إلى محكمة الاستئناف، لتحديد أقرب جلسة لمحاكمة المتهمين.

وأشار إلى أن من بين المتهمين حدث تحت سن 18 سنة، وهو إسلام أمين تمام.

وأكد والد الطفلة “ياسمين. م. هـ”، بطلة الأولمبياد، التى ولدت معاقة، واغتصبها 3 رجال، بعد أن خطفوها من أمام وحدة العلاج الطبيعى، بحى المناخ، فى بورسعيد، تحت تهديد السلاح الأبيض، أن ابنته تتميز بالذكاء، وحصدت جوائز عديدة فى المدرسة الفكرية التى كانت ترتادها، كما حصلت على ميداليات فى تنس الطاولة والطائرة وألعاب القوى والسلة، وحازت المركز الثالث على العالم فى ألعاب القوى عام 2011.

وذكر الأب أن الرئيس السيسى سبق أن كرم ابنته، إثر عودتها من اليونان، وفوزها بالمركز الثالث على مستوى العالم، وأهداها مصحفا.

وأكمل الأب، أن إعاقة ابنته لم تمنعها من العيش بشكل طبيعى، حيث تساعد أمها فى الأعمال المنزلية، وتحرص على إلباسه الحذاء والملابس، وتحضر طلبات البيت، إضافة لذهابها وحدها لوحدة العلاج الطبيعى، لاستكمال تدريباتها الذهنية.

وقال الأب إنها أثناء عودتها من إحدى جلسات العلاج، أوقفها مجهولان، وقام أحدهما بلى ذراعها الأيسر، فيما وضع الآخر سكينا على رقبتها، وأدخلاها سيارة، ثم أنزلاها فى عمارة مهجورة، خلف مصنع البيبسى، حيث كان ينتظرهم بواب، هارب حاليا، وأجبروها على شرب شاى يحوى مخدرا، على مدار 3 أيام، دون طعام، وتناوبوا اغتصابها، ومن شدة عنفهم معها، كسروا ذراعها اليسرى.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة الان