“أموال وأعمال للأستشارات” توقع عقد تمثيل لغرفة التجارة والتنمية البرازيلية في روسيا والدول العربية

محمودالجندى /
اختارت غرفة التجارة والتنمية والتكامل بالبرازيل، المستشار سامي الهلالي رئيس مجلس إدارة مجموعة أموال وأعمال للاستشارات الاقتصادية والحلول التمويلية إحدى شركات مجموعة الهلالي القابضة للاستثمار، مستشارا اقتصاديا للغرفة لبحث زيادة التعاون بين غرفة البرازيل والغرف التجارية في المنطقة العربية.
وقال الهلالي في تصريحات صحفية، عقب توقيع عقد تمثيل “أموال وأعمال” للإستشارات لغرفة تجارة والتنمية والتكامل بالبرازيل في عده دول منها روسيا الاتحادية والسعودية ومصر والأردن والبحرين وماليزيا وإندونيسيا وعمان وسوريا، إن “أموال وأعمال” للإستشارات ستعمل على تعزيز وزيادة التبادل التجاري بين هذه الدول والبرازيل.
ولفت إلى أن “اموال وأعمال” ستعمل على ترتيب اجتماعات مع المستثمرين في تلك الدول لتسهيل تغطية احتياجاتهم من المنتجات البرازيلية وفتح الأسواق لكلا الطرفين، منوها بأن واردات البرازيل من الدول العربية وصلت إلى 7.6 مليار دولار أمريكي، خلال العام الماضي 2018، منوها بأن هذا المبلغ في ازدياد حيث وصلت قيمة واردات البرازيل من الدول العربية خلال فبراير 2019، مبلغ 1.22 مليار دولار بزيادة 7%، عن نفس الشهر في 2018.
وأضاف الهلالي، إن العلاقات التجارية بين الدول العربية والبرازيل وصلت لمستويات جديرة بالثقة، خصوصا في مصر والسعودية والجزائر، لافتا إلى أن أغلب الوادرات البرازيلية من الدول العربية تركزت في الوقود المعدني والزيوت والشمع، والأسمدة، والبلاستيك، والملح، والكبريت، وبعض مواد البناء، والجير، والأسماك، والألومنيوم. وتابع، نسعى خلال الفترة المقبلة لزيادة حجم التبادل التجاري بين الدول العربية والبرازيل، خصوصا وأن الدول العربية تزخر بالعديد من الصناعات والخضروات التي يمكن تصديرها والاستفادة من تدفق العملة الاجنبية من هذا البلد، لإعادة ضخها في مشروعات استثمارية وانتاجية تساهم في توفير فرص العمل في المنطقة العربية.
مقالات ذات صلة

اكتب تعليق

لن يظهر ايميلك بالتعليقات

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.