أهالى مدينة ناصر شيعوا الضابط الشهيد.. وأهالى باروط شيعوا جنازة مجند الجيش

unnamed-29-300x225

كتب-احلام جابر

شيع أهالى قرية باروط ببنى سويف، واهالى مدينة ناصر مساء اليوم ، جنازة الشهيد “عامر رمضن محمد على” ، 19 سنة، مجند بالقوات المسلحة، الذى استشهد أثناء تأدية خدمته بمدينة القنطرة غرب بمنطقة جبلية بمنطقة الفرفرة بالوادى الجديد ، وتم دفن الجثمان فى مقابر الأسرةبذات القري.

وهتف الأهالى: «لا إله إلا الله.. الشهيد حبيب الله» و«لا للإرهاب»، أثناء تشييع الجثمانين من مسجد السبوعى بناصر و المسجد الكبير بباروط، إذ كان ملفوفيين بعلم مصر، مطالبين بالقصاص من الجناة.

وكان المستشار مجدي البتيتي محافظ بني سويف استقبل جثماني شهيدي الواجب من القوات المسلحة الملازم ” أحمد محمد كامل” وجندي مجند “عامر رمضان محمد” من قوات حرس الحدود من أبناء محافظة بني سويف إذ كان المحافظ على رأس المستقبلين للجثمانين بقاعدة بني سويف الجوية بحضور اللواء أ.ح” علاء المدبولي” مساعد قائد المنطقة العسكرية المركزية و مدير أمن بني سويف ورئيس جهاز الأمن الوطني ببني سويف وقائد قاعدة بني سويف الجوية.

وانتظر المحافظ ومرافقوه هبوط الطائرة الحربية التي كانت تقل جثماني الشهيدين على مهبط قاعدة بني سويف الجوية بدنديل إذ أقيمت مراسم الجنازة العسكرية للشهيدين وسط مشاعر الأسى والحزن الذي خيم على الحضور خاصة والدي الشهيدين اللذين انهارا في نوبة بكاء هستيرية فور نزول الجثمانين من الطائرة.

وقدم المحافظ ومرافقوه تعازيهم لوالدي الشهيدين “محمد كامل و رمضان محمد” واللذين تواجدا بقاعدة بني سويف الجوية معربا عن خالصه تعازيه واصفا الحادث بالإجرامي والخسيس الذي سيلفظه الشعب المصري ويتخلص منها بصموده امام مواجهة الارهاب والخارجين عن القانون مشيرًا إلى أن العمل البطولي الذي قدمه الشهيدان يعتبر وساما على صدر أبناء المحافظة، ويؤكد علي قيم التضحية والفداء في سبيل أداء الواجب.

وبعد انتهاء مراسم الجنازة العسكرية تم نقل جثماني الشهيدين بسيارتي إسعاف كانتا متواجدتين بالقاعدة الجوية إذ توجهت أحداهما لقرية باروط والأخرى لمركز ناصر لتسليم الجثمانين لدفنهما بمقابر الأسرتين في بني سويف وناصر وتشييعهما لمثواهما الأخير.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة الان