إنطلاق الاجتماع الوزاري للمجلس الاستشاري المصري الهولندي للمياه

اميرة إبراهيم /
انطلقت فعاليات الاجتماع الوزاري للمجلس الاستشاري المصري الهولندي للمياه برئاسة الدكتور محمد عبد العاطي وزير الموارد المائية والري وكورا فان نيوين هاوزن وزيرة البنية التحتية والمياه الهولندية، اليوم الأربعاء بمدينة لاهاي.
وقد تم خلال الاجتماع استعراض أهم انشطة المجلس الاستشاري المصري الهولندي للمياه منذ الاجتماع الماضي للمجلس الذي عقد في شهر مايو 2018 مع عرض ملخص عن نتائج الدراسات ومهام العمل التي قام بها عدد من الخبراء الهولنديين في مصر.
وقد شملت تلك الدراسات دراسة حول تطوير نظم الصرف المغطى في مصر ورفع كفاءته من خلال الاطلاع على أحدث نظم الصرف المغطي في العالم وتطبيق ما يتناسب معها مع الظروف المصرية وكذلك دراسة حول تحسين نوعية المياه في شبكات المصارف بما يعمل على تعظيم كميات مياه الصرف الزراعي المعاد استخدامها وقد تمت تلك الدراسات بالتعاون مع الهيئة المصرية لمشروعات الصرف. كما شملت الدراسات أيضا دراسة حول حماية وتطوير شواطئ بورسعيد في مواجهة ارتفاع منسوب سطح البحر وكذلك وضع شروط مرجعية لإعداد خطة متكاملة لإدارة المناطق الساحلية حيث تمت تلك الدراسات بالتعاون مع الهيئة المصرية لحماية الشواطئ.
وقد قام المجلس كذلك بعدد من الدراسات بالتعاون مع الشركة القابضة لمياه الشرب والصرف الصحي حول استراتيجية معالجة الصرف الصحي وكذلك معالجة والتخلص الآمن من الحمأة الناتجة من محطات الصرف الصحي ومشروع لنظام الانذار المبكر من الامطار في مدينة الإسكندرية كمثال للتعامل مع الأمطار الغزيرة في المدن والمناطق الحضرية.
كما تعرض الاجتماع لأهم نتائج مهمة فريق العمل من الحكومة الهولندية إلى مصر والتي تمت خلال الفترة من 2 أبريل وحتى 11 أبريل 2019 والتي كانت تهدف إلى وضع إطار عام لاستئناف برنامج التعاون الانمائي للحكومة الهولندية في مصر، بعد غياب لمدة 6 سنوات منذ عام 2013، مع تحديد أهم مجالات التعاون والمشروعات التي سيتم إدراجها في البرنامج الانمائي الجديد والمقدم في شكل منحة من الحكومة الهولندية والذي سيستمر حتى العام ٢٠٢٢. ويركز البرنامج الانمائي الجديد على مشروعات إدارة المياه وعلاقتها بتحقيق الأمن الغذائي.
هذا ويضم الوفد المصري الذي يرأسه الدكتور محمد عبد العاطي أعضاء المجلس من وزارة الموارد المائية والري ووزارة الزراعة والشركة القابضة لمياه الشرب والصرف الصحي من الجانب المصري بينما حضر الاجتماع من الجانب الهولندي أعضاء المجلس من وزارة البنية التحتية والمياه ووزارة الخارجية والشراكة الهولندية للمياه.
جدير بالذكر أن المجلس الاستشاري المصري الهولندي لإدارة المياه تم تأسيسه عام 1976 وهو يعمل منذ ذلك الحين على دعم تبادل الخبرات بين الحكومتين المصرية والهولندية في موضوعات تخطيط وإدارة الموارد المائية وعلى رأسها تعظيم العائد من المياه في قطاع الزراعة وتحسين نوعية المياه وتقنيات معالجة الصرف الصحي والإدارة المتكاملة للمناطق الساحلية.
وعمل المجلس خلال هذا التاريخ الطويل من التعاون المشترك على وضع مقترحات مشروعات التعاون الفني في مجال إدارة الموارد المائية بين الحكومتين المصرية والهولندية والتي كانت تمول بمشاركة من الحكومة الهولندية ومنها مشروع روابط مستخدمي المياه ومشروع رفع القدرات في مجال إدارة المياه ومشروع الخطة القومية للموارد المائية ومشروع التعامل مع الفيضان والجفاف من خلال بحيرة ناصر ومشروع تطوير نظم الري في الأراضي القديمة ومشروعات التطوير المؤسسي وغيرها من المشروعات.
تجدر الإشارة الى أن السفير أمجد عبدالغفار سفير مصر بهولندا كان على رأس مستقبلي الدكتور محمد عبد العاطي وزير الموارد المائية والري  بالمطار والوفد المرافق له الذي يضم ممثلين عن كلا من وزارتي الري والزراعة وأيضا الشركة القابضة لمياه الشرب والصرف الصحي.
مقالات ذات صلة

اكتب تعليق

لن يظهر ايميلك بالتعليقات

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.