استرداد 4000 فدان بـ500 مليون جنيه فى الإسماعيلية

متابعة : خالد متولــى

أعلن المستشار أحمد إدريس، رئيس محكمة الاستئناف ومستشار التحقيق ورئيس لجنة استرداد أراضى الدولة، اليوم الخميس، عن استرداد 4000 فدان واقعة بالكيلو 89 إلى 94 يمين طريق مصر الإسماعيلية الصحراوى، تقدر قيمتها بـ500 مليون جنيه.

وانتقلت لجنة استرداد أراضى الدولة، مع لجنة مكونة من مباحث الأموال العامة، هيئة الرقابة الإدارية، المركز الوطنى لتخطيط استخدم أراضى الدولة، خبراء إدارة الكسب غير المشروع والأموال العامة، خبراء وسط القاهرة بوزارة العدل، والهيئة العامة لمشروعات التعمير والتنمية الزراعية، وأمّنت وزارة الداخلية اللجنة منذ تحركها من القاهرة وحتى وصولها إلى موقع التنفيذ بالإسماعيلية.

وعاينت لجنة فنية متخصصة الأرض، مُشكَلة من قِبل المركز الوطنى لتخطيط استخدامات أراضى الدولة، خبراء وزراء العدل الزراعى، والهيئة العامة لمشروعات التعمير والتنمية الزراعية.

وكانت الهيئة العامة لمشروعات التعمير والتنمية الزراعية تقدمت ببلاغ بالاستيلاء على تلك الأرض، وكلف المستشار أحمد إدريس لجنة من خبراء الكسب غير المشروع والأموال العامة بوزارة العدل بفحص النقاط الفنية بالبلاغ، وأخطر مباحث الأموال العامة وهيئة الرقابة لإجراء التحريات بشأن الاستيلاء.

وحررت لجنة استرداد أراضى الدولة محضرًا بين هشام أحمد كمال محمد فاضل، رئيس قطاع دراسات المشروعات والملكية بالهيئة العامة للتعمير والتنمية الزراعية، بصفته ممثلًا عن الهيئة، كطرف أول مُتنازل إليه، وبين الشخص المتعدى على الأرض، الذى تنازل عنها، كطرف ثان.

ونص المحضر على تنازل الشخص المتعدى على الارض، عن وضع اليد الاعتبارى والمعنوى والمنازعات كافة، وعن جميع القضايا والشكاوى والبلاغات المقدمة منه ضد الهيئة العامة لمشروعات التعمير والتنمية الزراعية ووزارة الزراعة، أو أى من قطاعاتها، ويعتبر توقيعه على هذا المحضر تنازل منه عن أى مظهر من مظاهر وضع اليد بخصوص الأرض.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة الان