الظواهري للقاضي-خرجني من هنا واحكم باللي أنت شيفه

اللواءالاخبارية-محمد البشبيشي

طالب محمد الظواهري من المحكمة إرسالهم لنيابة جنوب القاهرة للتحقيق في منعهم من الزيارة الاعتيادية والاستئثنائية بالسجون، وطالب بإخلاء سبيلهم وأن تتم محاكمتهم من الخارج بسبب سوء معاملتهم بالسجون وتعرضهم للتعذيب، وتابع الظواهري أنه لا يخشى المحكمة وأنه لا يخشى إلا الله، وأضاف أن مفتش مباحث السجن هدد محاميه أمامه قائلا “أنا حبست 13 محامي وعاوز ألبسك البدلة الزرقاء”.

وتابع قائلا “إزاي دفاعي يتكلم عني وأنا مش بشوفه أصلا، أنا مش عايز أحضر المحاكمات، وخليني برة وأحكم الحكم اللي إنت عاوزه، فأنا بعتبر نفسي غير موجود في هذا القفص الزجاجي الذي يعزلنا عن المحكمة والدفاع، ومن حق أي متهم أن يرد المحكمة والنيابة مش عيب ولا إساءة للمحكمة ولكن كل متهم يقول إلحقوني تقوم المحكمة بتحريك دعوى جنائية ضده، فده حرام طبعا، وطالب الظواهري من المحكمة أن تسمح له بالدفاع عن نفسه.
ثم عاتب الظواهرى قاضى الجلسة قائلا ” حضرتك قلت عليا الأمير ولو حضرتك تقصد المعنى فهذا يعتبر بناء عقيدة ويقين ضدي وإن قلت هذا كنوع من المزاح فأنا أقبل المزاح، كما قلت من قبل في جلسة أخرى على “يا أيمن” وايمن هذا شقيقي، والقاضي يعقب عليه قائلا “لم أقل ولم يحدث هذا”.

وطالب محمد الظواهري من المحكمة إرسالهم لنيابة جنوب القاهرة للتحقيق في منعهم من الزيارة الاعتيادية والاستئثنائية بالسجون، وطالب بإخلاء سبيلهم وأن تتم محاكمتهم من الخارج بسبب سوء معاملتهم بالسجون وتعرضهم للتعذيب، وتابع الظواهري أنه لا يخشى المحكمة وأنه لا يخشى إلا الله، وأضاف أن مفتش مباحث السجن هدد محاميه أمامه قائلا “أنا حبست 13 محامي وعاوز ألبسك البدلة الزرقاء”.

وأثناء نظر محكمة جنايات جنوب القاهرة، برئاسة المستشار محمد شيرين فهمي، والمنعقدة بمعهد أمناء الشرطة بطره اليوم الأحد، جلسة محاكمة محمد ربيع الظواهري، شقيق أيمن الظواهري زعيم تنظيم القاعدة، و67 آخرين في قضية اتهامهم بإنشاء وإدارة تنظيم إرهابي يرتبط بتنظيم القاعدة، يستهدف منشآت الدولة وقواتها المسلحة وجهاز الشرطة والمواطنين الأقباط، بأعمال إرهابية بغية نشر الفوضى وتعريض أمن المجتمع للخطر.

كانت التحقيقات في القضية، باشرتها نيابة أمن الدولة العليا برئاسة المستشار تامر فرجاني، المحامي العام الأول للنيابة، وفريق من محققى النيابة بإشراف المستشار خالد ضياء المحامى العام بالنيابة، وتم فى ختام التحقيقات عرضها على النائب العام المستشار هشام بركات الذي أصدر قراره بإحالة القضية لمحكمة الجنايات مطلع شهر أبريل الماضي.

وتضمن قرار الاتهام الصادر في القضية استمرار حبس 50 متهمًا بصورة احتياطية على ذمة القضية، والأمر بضبط وإحضار 18 متهمًا هاربا وحبسهم احتياطيا على ذمة القضية.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة الان