باريس تخطط لرفع أكبر علم فى التاريخ علي برج إيفل

أميرة إبراهيم/
أعلنت فرنسا عن نيتها لرفع أكبر علم فى التاريخ على بردج إيفل وذلك عقب تسلم دورة الألعاب الأولمبية فى نهاية هذا الأسبوع.
وحتى الآن لم يتم الكشف عن العلم الذى تخطط باريس لرفعه فوق برج إيفل وهل إذا كان العلم الفرنسى أم العلم الأولمبى.
يشار إلى أن الحفل الذي سيشهد رفع العلم العملاق كان من المفترض أن يقام قبل عام ولكن تم تأجيل أولمبياد العام الماضى فى طوكيو بسبب فيروس كورونا.
وسيتم تسليم العلم الأولمبى إلى عمدة باريس آن هيدالجو غدًا خلال الحفل الختامى لأولمبياد طوكيو.
وتسعى باريس لتحقيق رقم قياسى برفع هذا العلم الذى تم تصميمه بحجم ملعب كرة قدم لكن لم يتضح بعد أي علم تخطط باريس لرفعه فوق برج إيفل هل هو (العلم الفرنسي أم العلم الأولمبي).
جدير بالذكر أن آخر مرة أقيمت فيها الألعاب الأولمبية في فرنسا كانت عام 1924، عندما أصبحت باريس أول مدينة على الإطلاق تستضيف ألعاب الأولمبياد مرتين.
مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة الان