بالصور… قوات الأمن تثأر لضحايا حادث” الأنبا صموائيل”

 أميرة إبراهيم /
نجحت قوات الأمن في الثأر من مرتكبي حادث الأنبا صموئيل والوصول إلى الجناة.
جاء ذلك في إطار ملاحقة العناصر الإرهابية المتورطة فى تنفيذ عمليات عدائية بالبلاد وكان آخرها الهجوم المسلح الذى إستهدف بعض المواطنين أثناء عودتهم من دير الأنبا صموئيل المعترف الكائن بجبل القلمون / دائرة مركز العدوة بمحافظة المنيا لموطنهم بمحافظة سوهاج بتاريخ 2 نوفمبر 2018 .
قامت وزارة الداخلية، عقب وقوع الحادث بتشكيل مجموعات عمل ميدانية وفنية بمشاركة قطاعات الوزارة المعنية ووضع خطة بحث إعتمدت على جمع المعلومات، وتتبع خط سير هروب الجناه والإستعانة فى ذلك بوسائل التقنية الحديثة، وتمشيط أماكن تردد وتمركز العناصر المشتبه فيها ، خاصة الواقعة بالمناطق النائية والتى يتخذها هؤلاء العناصر كملاذ للإختفاء والإنطلاق لتنفيذ مخططاتهم العدائية .
وكشفت معلومات قطاع الأمن الوطني عن تمركز مجموعة من العناصر الإرهابية الهاربة من الملاحقات الأمنية وهم من عناصر الخلية المنفذة للحادث المشار إليه بإحدى المناطق الجبلية بالظهير الصحراوى الغربى لمحافظة المنيا، واتخاذها مأموى لهم بعيداً عن الرصد الأمنى .
تم مداهمة المنطقة المشار إليها وحال إتخاذ إجراءات حصار المنطقة قامت العناصر الإرهابية بإطلاق النيران تجاه القوات مما دفعها للتعامل مع مصدر النيران وعقب إنتهاء المواجهة القتالية، تبين أنها أسفرت عن مقتل عدد 19 من العناصر الإرهابية “جاري تحديدهم”، كما عثر بحوزتهم على “عدد4 بنادق آلية عيار 7,62×39مم ، عدد 2 بندقية آلية FN عيار 7,62×51 مم ، عدد 3 بنادق خرطوش ، عدد 4 طبنجات عيار 9مم ، كمية من الطلقات مختلفة الأعيرة ، وسائل إعاشة بعض الأوراق التنظيمية” تم إتخاذ الإجراءات القانونية ، وتتولى نيابة أمن الدولة العليا التحقيق .

نتيجة بحث الصور عن قوات الأمن تثأر لضحايا حادث الأنبا صموئيلنتيجة بحث الصور عن قوات الأمن تثأر لضحايا حادث الأنبا صموئيلنتيجة بحث الصور عن قوات الأمن تثأر لضحايا حادث الأنبا صموئيلصورة ذات صلةنتيجة بحث الصور عن قوات الأمن تثأر لضحايا حادث الأنبا صموئيلنتيجة بحث الصور عن قوات الأمن تثأر لضحايا حادث الأنبا صموئيل

مقالات ذات صلة
التعليقات
Loading...