بالمستندات…..اهدار ملايين الجنيهات بفروع شركة مياه كفرالشيخ

كتب- وسام امين

كشف تقرير صادر من الجهاز المركزي للمحاسبات,عن وجود العديد من المخالفات بشركة مياه الشرب والصرف الصحى بكفرالشيخ, وذلك من خلال فحص عدد من المشروعات وأعمال الصيانة,والتى تبين انها عبارة عن اعمال وهمية لااساس لها على ارض الواقع.

حيث تبين من خلال التقرير الصادر من الجهاز المركزى للمحاسبات,عن تواطؤ بعض قيادات الشركة مع عدد من  المقاولين,فى القيام  باهدار المال العام فى اعمال صيانة وهمية عن عام 2014م, تتمثل بقيمة اجمالية 17 مليون جنيها.

واوضح التقرير إلى طرح 200 عملية على المقاولين خاصة بصيانة الشبكات والمحطات خلال فترة 6 أشهر بقيمة تجاوزات 9 ملايين جنيه بما يجاوز قدرة الشركة على متابعة تنفيذها وتم إسناد معظم الأعمال بالأمر المباشر بالمخالفة للقانون، مما أدى إلى عدم حصول الشركة على عرض أفضل فى أسعار التنفيذ وعدم إدراج الأعمال المنفذة ضمن المخطط العام ولم يتم توقيعها على الخرائط الجغرافية,مشيرا انه بمراجعة الملفات الخاصة بالصيانة تلاحظ عدم وجود طلبات من المناطق، وبذلك ينعدم معه معرفة ضرورة تنفيذ تلك الأعمال.

وأضاف التقرير أنه من خلال مراجعة أوامر التشغيل الصادرة لأعمال الصيانة تلاحظ تكرار نفس لجان الإشراف لعدة عمليات يتم تنفيذها فى نفس الوقت وفى أماكن متفرقة حتي أن أحد المهندسين تلاحظ وجوده فى 5 عمليات.

كما كشف التقرير أن إسناد 200 مشروع للمقاولين تم تنفيذها في غضون 5 أشهر وذلك خلاف الأعمال الأخرى التي يتم تنفيذها للإحلال والتجديد بما يجاوز قدرة الشركة على المتابعة ويثير الشك حول تنفيذ تلك الأعمال من الأساس,

بالاضافة الى قيام الشركة باسناد عملية صيانة تندة المخزن المكشوف بفرع بيلا, بالأمر المباشر للمقاول زكريا الغنام, بمبلغ 62 ألف جنيه بتاريخ 2 فبراير 2014 م,ثم أسندت لنفس المقاول استكمال صيانة نفس المشروع بالأمر المباشر, بمبلغ 90 ألفاً و850 جنيهاً فى 17 فبراير 2014م, بقيمة إجمالية بلغت 153 الف و850 جنيهاً وهى تزيد على حد الأمر المباشر البالغ قيمة 100 ألف جنيها,مشيرا ان الجهاز قام بمراسلة للشركة للحصول على ملفات 206 عمليات، إلا أنها لم توافيه سوى بـ150 ملف عملية فقط.

واشار التقرير ان الشركة قام باسناد عملية صيانة خطوط مركز ومدينة بيلا, بالأمر المباشر للمقاول ,الفقى, بمبلغ 99 ألفاً و40 جنيهاً بتاريخ 23 يناير 2014م, ثم أسندت لنفس المقاول عملية صيانة الخطوط الرئيسية وإصلاح الانفجارات بمبلغ 40 ألفاً و380 جنيهاً, بتاريخ 28 يناير 2014م, ثم أسندت لنفس المقاول بالأمر المباشر عملية صيانة خطوط ومحطات بيلا, بـمبلغ 53 ألفاً و570 جنيهاً, أى أن قيمة العملية تبلغ 192 ألفاً و990 جنيهاً ,وهى تزيد عن حد الأمر المباشر البالغ 100 ألف جنيه.

وأضاف التقرير إلى أنه لم ترد شكاوى للخط الساخن لشركة المياه من الأهالى أو المناطق يفيد وجود انفجارات أو أعطال سواء بالخطوط الرئيسية أو الفرعية, رغم تدوين إصلاحات لمناطق بلغت إصلاحها 7 مرات, لوقوع انفجارات بنفس العدد,مثل إصلاحات وصيانة شبكات مياه مطوبس.

واوضح التقرير عن وجود تلاعب في محاضر التكهين وإعدام المواسير في عدد من محطات مطوبس, وتم تدوين بيانات مخالفة للواقع حيث دون بالأوراق أن المواسير التي تم تكهينها بلاستيك في حين أنها من الخرسانة.

وكشف التقريرعن قيام الشركة, بترسية مناقصة أعمال الصيانة الدورية, لمحطة مياه الحاج على بالرياض, علي, السيد حافظ ,وتعد مناقصة محدودة ذات مظروف واحد, وقبلت ذلك لجنة البت بمبلغ 329 ألفاً و238 جنيهاً في 7 أبريل 2014م, وبررت اللجنة موافقتها إسناد العملية لعرض وحيد أن القيمة مناسبة للأسعار السوقية وأقل من المقايسة التقديرية البالغة 332 ألفاً و300 جنيها, ولحاجة الشركة الماسة لتلك الأعمال.

والتى تبين  ان الشركة قامت بالتأخير فى إرساء العطاء علي المقاول لمدة شهر,على الرغم من إبرام عقد اتفاق, يلزم المقاول بتنفيذ الأعمال بعد شهر بدءاً من 28 أبريل ويتم التسليم في 27 مايو 2014م, إلا أن المقاول لم يلتزم بذلك ,ولم يتم الانتهاء من الأعمال, وتقديم مستخلص حتي تاريخ 20 أكتوبر 2014 وقت إعداد التقرير.

كما شكك التقرير في صيانة شبكات مطوبس, والمسندة للمقاول أحمد السودانى, والتي تم رصد 107 آلاف و685 جنيهاً من خلال ممارسة محدودة في 20 يناير 2014م, وينتهي في 16 مايو 2014م, وتم عمل محضر استلام ابتدائى, للعملية في 27 أبريل, وتم استلام الموقع 20 أبريل، أى أن مدة العمل أسبوع ,والعقد لمدة شهر,وقام الجهاز بتقديم مبررات تثبت عدم تنفيذ العملية وطالبت بتحويل الأمر لجهات التحقيق.

وأشار التقرير أن أعمال الصيانة الخاصة, بمحطة قلين, من مراجعة بنودها وصيانتها ,تبين عدم سلامة العملية, من حيث التنفيذ, والتي تكلفت 99 ألفاً و900 جنيه.

 وطالب الجهاز بتحديد المسئولية في المتسبب في المخالفات, وإحالة القضية إلي التحقيق مع تشكيل لجنة مختصة من دون العاملين بالشركة وإنما يتعين تشكيل لجنة محايدة من القابضة أو وزارة الإسكان,مشيرا الى صورية الأعمال المنفذة في أعمال الصيانة اللازمة لخطوط الطرد والانحدار ,ورفع الغطيان بمدينة دسوق, بنظام الأمر المباشر في جلسة 15 أبريل 2014 م,بتكلفة 61 ألفاً و300 جنيه, وطالب الجهاز أيضاً بتحويل القضية إلى الأجهزة القضائية لاتخاذ ماتراه مناسبا.

unnamed (1)

 

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة الان