بلاغ يتهم هيفاء والسبكي بتنفيذ مخطط أمريكي صهيوني بالاشتراك مع حزب الله

6121

وكالات الانباء

تقدم الناشط السياسي سيف نور، ببلاغ إلى النائب العام المستشار هشام بركات ضد وزير الثقافة محمد صابر عرب، ورئيس هيئة المصنفات الفنية أحمد عوض، ومحمد وأحمد السبكي منتجين فيلم “حلاوة روح”، والفنانة اللبنانية هيفاء وهبي بطلة الفيلم المذكور، يتهمهم فيه بالتأمر علي الدولة المصرية وتهديد الأمن القومي من أجل إسقاط الجيش والشرطة لصالح مخطط أمريكي صهيوني، بالتعاون مع حزب الله اللبناني، والتحريض علي الفسق والفجور ونشر الرذيلة وتدمير الثقافة المصرية والتحريض على نشر الدعارة والبلطجة.

وأكد مقدم البلاغ رقم 8560 لسنة 2014 عرائض النائب العام، أن فيلم “حلاوة روح” للمنتجين أحمد ومحمد السبكي، والذي تقوم الفنانة هيفاء وهبي بدور بطلة الفيلم، هو فيلم خارج عن القانون والأخلاق والمجتمع المصري الإسلامي، حيث أن الفيلم يسيئ إلى الثقافة الفنية في مصر بل ويحرض الأطفال على ممارسة الجنس والتحرش والبلطجة وتعاطي المخدرات والإباحة اللفظية، وأن الفيلم يسيئ إلى المراءة المصرية وبسمعتها أمام الرائ العالمي الذي ظهرت للعالم بقوتها الفكرية وتحميلها المسئولية الوطنية.

وأضاف أن هذا الفيلم وغيرهم من أفلام السبكي، يتم الموافقة عليهم من قبل المصنفات الفنية، ووزير الثقافة، مما يحملهما المشاركة في جريمة التحريض على الفسق والدعارة وتحريض الأطفال والأبناء علي ممارسة الدعارة مع النساء الكبار وتعليمهم الجنس بدلا من تعليمهم الاحترام والأخلاق.

وطالب مقدم البلاغ بإقالة وزير الثقافة وتحميله المسئولية الجنائية تجاه عرض الفيلم وخروجه للسينيمات قبل عرضه، محليا ودوليا، والذي يظهر للعالم أن شعب مصر متخلف وجاهل ويسعي إلى الجنس وكل حياته الشهوة وتعاطي المخدرات والبلطجة ويظهر للعالم أن المراءة المصرية الفقيرة إمراءة فاسدة وفاسقة تجري وراء الشهوة وممارسة الجنس مع أطفال.

وطالب مقدم البلاغ، في نهايته بفتح تحقيق قضائي مع المشكو في حقهم بتمهة التأمر علي الدولة المصرية وتهديد الأمن القومي والتحريض علي الفسق والفجور ونشر الرزيلة وتدمير الثقافة المصرية والتحريض علي الدعارة والبلطجة، وتشوية صورة مصر والمرأة المصرية أمام العالم، وتحريض الأطفال على ممارسة الدعارة والتحرش مع الكبار من النساء.

كما طالب بسرعة ضبط وإحضار المشكو في حقهم ومثولهم أمام نيابة أمن الدولة والتحقيق معهم في تهم التأمر علي الدولة من أجل إسقاطها بالاتفاق والاشتراك مع جماعات إرهابية وأنصار حزب نصرالله اللبناني، والتأمر على الدولة من أجل إسقاط الجيش والشرطة تنفيذا لمخطط أمريكي صهيوني، وذلك بتحريض الأطفال على ممارسة الدعارة والإباحية وتعليمهم ممارسة الجنس مع الكبار من النساء، وتحريض المجتمع المصري والأبناء والشباب علي الفسق والرزيلة والدعارة بواسطة أفلام السبكي، وتحريضهم لمقومة السلطات من الجيش والشرطة وقتلهم، وتحريضهم على البلطجة والإجرام والشغب وزعزعت الإمن القومي.

 

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة الان