رئيس شركة المنتزه يكشف حقيقة فرض رسوم للتصوير بالحديقة

أميرة إبراهيم /
كشف اللواء بهاء طاحون رئيس شركة المنتزة للتنمية السياحية التابعة لوزارة السياحة والمسئولة عن إدارة حدائق المنتزه الملكية بالإسكندرية، حقيقة ما تداولته مواقع التواصل الاجتماعي بشأن فرض رسوم 300 جنيه على جلسات التصوير التي تتم بداخل حديقة المنتزه.
وقال إن المبلغ المقرر فرضه على مصوري جلسات التصوير، يفرض على جلسات التصوير الكبيرة والتي يستخدم بها المصور معدات الاستوديو، والتي تأخذ حيزًا كبيرًا من الحدائق دون وجه حق.
وأوضح أن تصوير البرامج والأفلام السينمائية في حديقة المنتزه يفرض عليه رسوم، وهو ما تم تنفيذه على جلسات التصوير التي تكون بها معدات الاستوديو، لافتًا إلى أن هذا القرار لا يطبق على الكاميرات العادية، والتي يستخدمها البعض في التقاط الصور التذكارية؛ بل جلسات التصوير التي بالمعدات فقط.
كما أشار إلى أن فرض رسوم على حفلات التخرج جاء بسبب اتخاذ البعض منطقة كاملة لإقامة الحفلات، وهذا ما يؤثر على الزائرين، حيث أن تلك الحفلات تقام خارج المنتزه بمبالغ مالية كبيرة، وهو ما يجعلنا نفرض رسوم على استغلال حيز من الحدائق ينتفع به الزائرين.
وفيما يخص الصوبة الملكية، أكد “طاحون” على أن هذا المكان كان مغلق لأهميته، وتم فتحه للتصوير على أن لا يزيد عدد الأفراد عن 4 فقط، وهو شيء اختياري بمقابل مادي 500 جنيه، ولا يفرض على أحد؛ بل من يريد التصوير بداخله فهو شئ خاص به.
وكان قد أثار قرار فرض رسوم للتصوير داخل حدائق المنتزة بالإسكندرية، الجدل على مواقع التواصل الاجتماعي، خاصةً بين المصورين حيث أعلنت إدارة حدائق المنتزة من خلال لافتات تم وضعها بداخل الحدائق وخارجها انتشرت على مواقع التواصل الاجتماعي، بفرض مبلغ 300 جنيه لجلسات تصوير الأفراح والرحلات المدرسية وحفلات التخرج، كما تم فرض 500 جنيه رسوم للتصوير داخل الصوبة الملكية.

رئيس شركة المنتزه يكشف حقيقة فرض رسوم للتصوير بالحديقة

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة الان