قبل المونديال بأيام.. الشرطة البرازيلية تطلق الغاز والرصاص على محتجين

2014_6_7_12_40_39_76

(رويترز):

اطلقت الشرطة البرازيلية الغاز المسيل للدموع والرصاص المطاطي على محتجين مضربين في مترو في ساو باولو، قبل ساعات من بدء المونديال

وسادت حالة من الفوضى، أثناء حركة نقل الركاب في ساو باولو كبرى مدن البرازيل، وذلك لليوم الثاني على التوالي، إذ أصاب إضراب لعمال قطار الأنفاق واحتجاج بسبب أوضاع الإسكان شوارع ساو باولو بالشلل مع تبقي أقل من أسبوع على المباراة الافتتاحية في نهائيات كأس العالم لكرة القدم التي تستضيفها المدينة.

واستخدمت الشرطة الغاز المسيل للدموع لتفريق مظاهرة تمنع الدخول إلى إحدى محطات قطار الأنفاق لكن ثلث المحطات في المدينة كانت مغلقة. وأدى توقف حركة المرور لمسافة تزيد على 200 كيلومتر إلى اختناقات في شوارع المدينة.

وسجل الإضراب بالفعل رقما قياسيا يوم الخميس بالنسبة لشلل حركة المرور الصباحية في ساو باولو هذا العام ونتيجة لهذا تعطل عدة مسؤولين من الاتحاد الدولي لكرة القدم لأكثر من ساعتين في الطرق بعد وصولهم لحضور مؤتمر صحفي قبل البطولة

وأوصى منظمو كأس العالم، مشجعي كرة القدم باستخدام وسائل النقل العام للوصول إلى الاستادات في 12 مدينة في البرازيل تستضيف المباريات لكن لم يتم تنفيذ سوى قدر ضئيل من مشروعات النقل التي وعدت البرازيل بتنفيذها من أجل البطولة.

وينطلق المونديال يوم 12 يونيو الجاري، ويلتقي منتخب البرازيل بنظيره الكرواتي في المباراة الافتتاحية

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة الان