قنصوة يؤكد على ضرورة إشراك المواطنين في منظومة رصد المخالفات

ليلى خليل
عقد الأستاذ الدكتور عبد العزيز قنصوة محافظ الإسكندرية اليوم اجتماعا مع المسؤولين والمختصين من وزارتي الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات ووزارة التخطيط والمتابعة والإصلاح الإداري، والمسؤولين عن مركز المعلومات بالمحافظة، وذلك لمناقشة كيفية ميكنة الأعمال بديوان عام المحافظة ، يأتي هذا انطلاقا من رؤية الدولة بأهمية الميكنة و تطوير الخدمات المقدمة للمواطنين والدور الهام الذي تقوم به تكنولوجيا المعلومات والاتصالات في عملية التنمية الشاملة والمستدامة في تحقيق الإصلاح الإداري من أجل تحقيق التنمية الاقتصادية والاجتماعية ودعم جهود اجهزه الدولة للنهوض بالقطاع الحكومي والذي يعد ركنا أساسياً لتطوير جوده حياة الأفراد وتنمية الاقتصاد، جاء ذلك بحضور السيد احمد جمال نائب محافظ الإسكندرية، واللواء أحمد بسيوني سكرتير عام المحافظة، و اللواء حمدي الحشاش سكرتير عام مساعد المحافظة.
وخلال الاجتماع؛ أكد المحافظ على أهمية ميكنة الجهاز الحكومي والديوان العام با محىلمحافظة و الأحياء التابعة له، وذلك للارتقاء بمستوى الخدمات المقدمة للمواطنين ، ورفع العبء عنهم، مشيراً إلى أن هذا يأتي في إطار توجيهات الدولة بالاتجاه بخطوات ثابتة وسريعة فى الانتقال والتحول إلى مجتمع رقمى متكامل يعتمد على المعرفة فى اتخاذ القرار ، بما يساعد فى بناء الثقة بين المواطن والحكومة من خلال تيسير الحصول على الخدمات بالكفاءة والسرعة المطلوبة.
هذا وقد أشار قنصوة الى اهمية توحيد الإجراءات التي ستقدمها الأحياء  للمواطنين من خلال ميكنة الاجراءات ، كما تم استعراض كيفية تقديم الخدمات الالكترونيه للمواطنين ومسارات تقديم الطلبات وكيفية متابعتها ،واستفسر المحافظ من المسئولين عن كيفية تحديد توقيت استلام الموظف للطلب و مساره حتى يتثنى للمسؤولين محاسبة المقصرين ، وكذلك عن آلية تدريب الموظفين على المنظومة . هذا وقد كلف قنصوة رؤساء الأحياء بتجهيز أماكن مخصصة لانشاء مركز تكنولوجي بكل حي .
وقد تمت مناقشة ميكنة منظومة الرصد البيئي لتحديد أماكن المخالفات وتسجيلها في نفس توقيت رصدها على المنظومة  الالكترونيه ،كما أكد المحافظ على ضرورة إشراك المواطنين في منظومة الرصد حتى يتثنى لهم ارسال اي مخالفة لم يتم رصدها من قبل موظف الرصد البيئي.
مرفقان (2)

مقالات ذات صلة
التعليقات
Loading...