كلمات الحق والتى يرفضها الجميع .. نقيب مصطفى سلامه

10150529_433444763468095_5295229005181239810_n10258142_614556431960653_8470110569434331068_n
لارياء ولا نفاق ولا استجداء فى الحق والله يعلم ما فى الصدور
هل سمعتمو يوماً 
عن جندى هرب من ميدان المعركه وأثناء الحرب 
أو عن قائد فاشل فى خططه وبيهاجم كل هذا الهجوم 
أو عن قائد ناجح كبد اعداء الوطن كل تلك الخسائر ومايزال …بقوة وبهدوء 
أو عن قائد قال بملاء فيه أننا فى حرب ضروس ضد أخبث أعداء قابلهم الوطن
أو عن قائد يحاسب يومياً عن شهداء الوطن والواجب أثناء الحرب على الارهاب

……. تعلمنا من وزارة الدخلية انه ( أما النصر أو الشهادة ) أتذكرون ……..
أرجوا من كل الساده الضباط والأفراد أن يتماسكوا ويقفوا وراء هذا الرجل القوى والذى سيذكر التاريخ وسيسطر حروف أسمه بالذهب فى صفحات أكبر حروب مصر وهى حروب الجيل الرابع .. أنها ليست حرب القوات المسلحة أنها الحرب مع الداخلية
أرجوا من كل عناصر الشرطه المصرية أن تعلم كل العلم ان لو هذا القائد العظيم ليس بوطنياً لكان أنسحب بهدوء وله كل الحق وخاصة بعــد محاولة اغتياله من قبل الأرهابيون بسيارة مفخخه الا ان الله سبحانه وتعالــى قد أنجاه لسبب لا يعلم الا الله .

فلنتق الله فى هذا الرجل القوى الحكيم ليعبر بمصرنا إلى بر الأمان وانا أعلم ان كـل الضباط والأفراد والمجندين .. وكذا كل الشعب المصرى الان يرى المجهود الجبــــار الذى تبذلة وزارة الداخليه المصرية والضربات القويـــة للأرهابيون وذلك بقيادة قائدنا المحترم والقوى أسد الداخلية بحق 
السيد اللواء والأب / محمد ابراهيم وزير الداخلية
أقولها بكل صراحه …وأجرى على الله … من يتحمل ما تحمله هذا الرجل 
ولكنه علمنا أن كثرة النار والطرق على الحديد تجعله يتصلب ثم يتصلد .
وعلى فكره بحب أقول :-
للمتحاذلقين اللى عايزنها والعه ..والنكسجيه.. والطابور الخامس دوركم جاى ؟
نقيب / مصطفى سلامة

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة الان