مجلس الوزراء يوضّح الجهود الإغاثية في 15 مايو جراء تضررهم من الطقس السيئ

أميرة إبراهيم /
قالت رئاسة مجلس الوزراء إنه بخصوص شكوى أهالي منطقة «زرايب 15 مايو»، جراء تضررهم من الطقس السيئ، فقد تم التنسيق مع المختصين في وزارة التضامن الاجتماعي، وتوجيه فريق إغاثة لحصر الخسائر وتقديم سبل الدعم.
وأشارت إلى تكليف لجان الإغاثة التابعة لمديرية التضامن الاجتماعي في القاهرة، بكل من إدارات «١٥ مايو وحلوان والمعادي والبساتين» بتقديم كل أوجه الدعم المادي والعيني للأسر المنكوبة، كإجراء مبدئي بالتنسيق مع المختصين في وزارة التضامن.
وأكدت فتح جميع الأدوار الخمسة بالكنيسة في مايو للإيواء، أما المياه فإن الحي سوف يشفطها على الفور.
وتواجد موظفو مديرية التضامن في القاهرة بموقع الإغاثة في منطقة «الزرايب» بمدينة 15 مايو، وتمَّت الاستعانة بالجمعيات الأهلية لتوفير بطاطين ووجبات للمضارين، وهناك عدد من حالات الوفاة تمَّ مد الأسر بما يلزم للدفن من خلال الجمعيات الأهلية، وجار التنسيق بين الجهات، وفي الطريق لحلوان عربة ثانية فيها ٣٠٠ وجبة.
وأكدت مشاركة جمعية رسالة وبنك الطعام وصناع الحياة وبنك الكساء في الجهود الإغاثية.
مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة الان