محافظ الإسكندرية يستقبل قنصل عام فرنسا ويؤكد توطيد العلاقات بين الجانبين

ليلى خليل

أستقبل اللواء/ محمد الشريف محافظ الإسكندرية، بمكتبه اليوم، السيد/ محمد نهاض قنصل عام فرنسا بالإسكندرية، حيث تعد الزيارة الأولي له منذ توليه المنصب. وذلك لبحث سبل توطيد التعاون والتواصل بين الجانبين في العديد من المجالات. 

في البداية؛ رحب المحافظ بقنصل عام فرنسا على أرض الثغر، وقدم التهنئة له بمنصبه الجديد متمنياً أن يحقق كل ما يسعي إليه في مسيرته الدبلوماسية بمدينة الإسكندرية.

تتطلب عرض الشرائح هذه للجافا سكريبت.

وأكد الشريف على قوة وعمق العلاقات المصرية الفرنسية. وأشار إلى أن المحافظة حريصة على زيادة التعاون بين الجانبين في كافة المجالات، لافتاً أن هناك العديد من الإتفاقيات بين الإسكندرية والمدن الفرنسية التي تؤكد علي التواصل الثقافي والتجاري بين البلدين.

من جانبه؛ قدم القنصل الشكر للمحافظ علي حفاوة الاستقبال، معرباً عن رغبته في استمرار التواصل والتعاون بين الجانبين وحرصه الدائم على توطيد وتقوية العلاقات المشتركة بينهما علي كافة الأصعدة.

وأكد أن القنصلية الفرنسية علي أتم الاستعداد لتقديم كامل الدعم والاستشارات لمحافظة الإسكندرية في العديد من المشروعات التنموية.

وخلال اللقاء؛ تمت مناقشة العديد من الموضوعات ومشروعات التعاون المشتركة التى من شأنها الإرتقاء بمستوى الخدمات المقدمة للمواطن السكندري، كمشروع الدراجات، ومشروع المدرسة الفرنسية الجديدة، ومشروع إعادة تدوير المخلفات البلاستيك.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة الان