مديرية الزراعة بالشرقية تعلن الطوارئ للتصدى للسحابة السوداء

متابعة : خالد متولــى

أعلنت مديرية الزراعة بالشرقية حالة الطوارئ، للتصدي لظاهرة السحابة السوداء، الناتجة عن حرق المخلفات الزراعية، خاصة قش الأرز.

وقال وكيل وزارة الزراعة بالشرقية جمال العزب -في تصريح صحفي اليوم الأحد- إنه تم تجنيد 3 آلاف مهندس ومشرف زراعي، للمرور على الحقول ومتابعتها على مدى 24 ساعة يوميا، لمنع الحرائق والإبلاغ عن المخالفين وتحرير المحاضر للمخالفين، الذين يستغلون عطلة عيد الأضحى المبارك للتخلص من تلك المخلفات.

وأضاف أنه تمت هذا العام زراعة 245 ألف فدان بمحصول الأرز، ومن المتوقع أن تصل كمية القش الناتجة عنها لأكثر من نصف مليون طن، مشيرا إلى أنه لإحكام السيطرة على تلك المخلفات، تم تشكيل غرف عمليات رئيسية وفرعية في المديرية والإدارات والجمعيات الزراعية، لمتابعة عملية الحصاد ومنع الحرائق وتحرير محاضر للمخالفين، كما تم تشكيل لجان للمرور بالتعاون مع فرع جهاز شئون البيئة وإدارة البيئة بديوان عام المحافظة وشرطة المسطحات، لاكتشاف أي عمليات حرق للمخلفات الزراعية، وإخمادها على الفور.

وأوضح أنه تم حتى الآن حصاد 90 ألف فدان، وتم كبس 33 ألف طن قش وفرم 12 ألف طن أخرى، لاستخدامها كأعلاف حيوانية، كما تم تدوير 4500 طن من القش وتحويلها لكومات أسمدة عضوية وأعلاف غير تقليدية.

وأشار العزب إلى أنه تم تحرير 620 محضرا عن حرق قش الأرز، منذ بداية الحصاد وحتى الآن، وتمت إحالة المخالفين للنيابة العامة، لتطبيق عقوبات قانون البيئة عليهم، والذي يقضي بمعاقبة المخالف بالحبس مدة لاتزيد عن سنة، وغرامة لاتقل عن 5 آلاف جنيه ولاتزيد عن 100 ألف جنيه، أو بإحدى هاتين العقوبتين، إلى جانب تحصيل غرامة فورية قدرها ألفا جنيه من كل مخالف، عن كل فدان أو جزء منه، قيمة تكاليف أعمال الإطفاء وإزالة آثار حرق قش الأرز، يتم تحصيلها بالطريق الإداري بمعرفة الوحدات المحلية.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة الان