مصرع طالب إثر سقوطه من قطار أبو قير الإسكندرية

أميرة إبراهيم /
لقي طالب مصرعه إثر سقوطه من قطار أبو قير بين محطتي فيكتوريا وسيدي بشر شرقي الإسكندرية  اليوم السبت  فيما اتهمت أسرته صديقيه بالتسبب في سقوطه إلا أنهما أنكرا ذلك.
تلقى اللواء محمد الشريف  مساعد الوزير مدير أمن إخطارًا من مأمور قسم شرطة أول المنتزه يفيد بسقوط شخص من قطار خط أبو قير في منطقة سيدي بشر وتوفي.
انتقل مأمور وضباط القسم إلى موقع البلاغ وتبين وجود أشلاء لجثة المدعو “م. ر. ح” 14 سنة، طالب، مقيم منطقة العصافرة قبلي أعلى شريط السكة الحديد ما بين محطتي سيدي بشر وفيكتوريا.
وبسؤال عمه المدعو “ع. ح. أ” 54 سنة، بالمعاش، مقيم بذات العنوان اتهم صديقيه كلاً من “م. ا. ر” 17 سنة، و”أ. أ. ح” 18 سنة، طالبان، بالتسبب في سقوط ابن شقيقه من أحد قطارات خط أبو قير المتجه لمحطة العصافرة ما أدى لوفاته حيث كان يستقل القطار بصحبتهما.
ألقى ضباط وحدة مباحث القسم القبض على المشكو في حقهما، وأنكرا الاتهام وأضافا أنهما اكتشفا فجأة حال استقلالهم القطار، عدم وجود صديقهما وبحثا عنه دون جدوى.
وتحرر المحضر إداري قسم أول المنتزه، وأمرت النيابة العامة بنقل أشلاء الجثة لمشرحة الإسعاف، وكلفت إدارة البحث الجنائي بالتحري عن الواقعة 
مقالات ذات صلة
التعليقات
Loading...