مناورات عسكرية مفاجئة لإسرائيل في مرتفعات الجولان المحتلة

اللواء الأخبارية /
بدأ جيش الاحتلال الإسرائيلى مناورات عسكرية مفاجئة وواسعة النطاق فى مرتفعات الجولان المحتلة قرب الحدود السورية صباح اليوم الأحد بمشاركة آلاف من جنود الاحتياط.
 وأنه من المتوقع أن تستمر تلك المناورات لعدة أيام حفاظًا على استعداد وتأهب القوات العسكرية لأى طارئ فى ظل حالة التوتر على الحدود السورية على خلفية تعزيز الوجود العسكرى الإيرانى فى سوريا.
وقال أفيخاى أدرعى، المتحدث باسم الجيش الاسرائيلى إنه تم التخطيط لتلك العملية مسبقًا كجزء من التدريب لعام 2018.
فيما تتأتى المناورات بعد 3 أيام من إنهاء القوات الجوية الإسرائيلية مناورات مشابهة لمحاكاة الحرب فى المناطق الشمالية والجنوبية، بمشاركة مئات من أسراب ووحدات القتال الجوية.
ويستعد جيش الاحتلال الإسرائيلى لأكبر مناورة عسكرية لسلاح المظليين حيث أنه من المقررأن يجرى التدريب فى منتصف العام الجارى بمشاركة عناصر من الوحدات الخاصة.
يأتى ذلك فى ظل حالة من التوتر على الجبهة الشمالية بين إسرائيل وسوريا منذ فترة، إذ تدعى إسرائيل أن قوات عسكرية ايرانية تنتشر على الحدود السورية، الأمر الذى يزيد تخوف إسرائيل من استهداف مناطق حيوية فيها.
وإلى أن الجهاز الأمنى الإسرائيلى يدرس سيناريو إطلاق الصواريخ والقذائف من سوريا نحو أهداف عسكرية فى شمال إسرائيل، إذ أعلنت القيادة العسكرية الإسرائيلية استعدادها لأى هجوم على تلك الجبهة.
مقالات ذات صلة