وزير النقل وصول أول دفعة من صفقة القطارات الروسية ستساهم في انتظام الحركة

ليلى خليل

أعلن وزير النقل الفريق مهندس كامل الوزير عن استقبال ميناء الإسكندرية، الدفعة الأولى من عربات الركاب الجديدة بواقع 22 عربة جديدة ضمن صفقة تصنيع وتوريد 1300 عربة سكة حديد جديدة للركاب والتي تعد الصفقة الأكبر والأضخم في تاريخ سكك حديد مصر والتي كانت قد وقعتها هيئة السكك الحديدية المصرية وشركة ترانسماش الروسية الممثل للتحالف الروسي المجري بقيمة مليار و16 مليون و50 ألف يورو.

وصرح وزير النقل أن العربات التي وصلت إلى ميناء الإسكندرية هي 22 عربة درجة ثالثة ذات تهوية ديناميكية لافتا إلى أن هناك عدد 10عربات أخرى جديدة للركاب تمثل الجزء الثاني من الدفعة الأولى تم شحنها من ميناء( سان بطرسبرج) بروسيا وستصل خلال الأسبوع الأول من الشهر القادم ، على أن يتوالى بعد ذلك وصول باقي العربات على دفعات بمعدل 35عربة لكل دفعة وذلك وفقاً للجدول الزمني المحدد مضيفا أن صفقة الـ 1300 عربة جديدة للركاب تشمل 800 عربة مكيفة (500 درجة ثالثة مكيفة وهى خدمة جديدة يتم تقديمها للركاب لأول مرة في تاريخ سكك حديد مصر و180 درجة ثانية فاخرة و90 عربة درجة أولى فاخرة و30 عربة بوفيه مكيفة) و500 عربة درجة ثالثة ذات تهوية ديناميكية.

وقال إلى أن الصفقة ستساهم في رفع كفاءة التشغيل اليومي وانتظام جداول التشغيل وتحقق طفرة كبيرة ونقلة نوعية هائلة في مستوى الخدمة المقدمة لجمهور الركاب.

وأضاف، إلى أنه سيتم تركيب العربات الجديدة التي وصلت والعربات الجديدة التي ستصل تباعا مع الجرارت الجديدة ليرى المواطن خلال الشهر القادم بدء تشغيل عدد من القطارات المكونة من جرارات وعربات كلها جديدة للارتقاء بمستوى الخدمة ، وذلك في اطار خطة تشغيل جديدة و شاملة لتشغيل السكة الحديد تعتمد على تقديم أعلى مستوى من الخدمة لجمهور الركاب.

واشار إلى أنه تم تطبيق كافة الإحتياطات الوقائية والإحترازية ضد فيروس كورونا على طاقم السفينة التي تحمل العربات، وتم تعقيم العربات والأرصفة والوحدات البحرية ذات التعامل المباشر مع أطقم السفينة.

 

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة الان